طريق النحل مركز تحميل سمر المكتبة الطلالية

ســــــمريـــات

تحديث الصفحة مركز التحميل كلمة المرور تفعيل العضوية الملف الشخصي
العودة   ملتقى سمر الثقافي > الملتقى الأدبي > سماء ثامنة

سماء ثامنة نثر و خواطر / من كتابات الأعضاء فقط

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19-01-2005, 11:19 PM   #1
د/محمد رضا
كاتب عربي
افتراضي كلمات مبعثرة .. من فكر شارد في رثاء الوالد

أبتاه
كنت القنديل الذي أنار لنا دروب الحياة
وستبقى مثلك التي غرستها فينا المنار لبقية المسير

أبتاه ..
علمتنا أن من تمام الدين الصلاة والزكاة والصيام والحج والجهاد .......
لكنك ربيتنا على قول المصطفى صل الله علية وآله وسلم "الدّين المعاملة" ..
كنت خير مدرس وخير داعية ..
سبق فعلك قولك ..
كنت :
البار لوالديه ..
موصل الرحم لأهله ..
الوفي لزوجه ..
الحنون لأبنائه ..
الوفي لأصدقائه ..
الأمين في تجارته ..
المخلص لوطنه ..
المحامي عن دينه ..

أبتاه ..
كنت المتبحر في الدين ..
العاشق للصادق الأمين ..
الخادم لآل بيت النبوة ..
حاديا في دروب الطاعة والرضاء
وقدوة لأبنائك وبناتك وأحفادك

اجل وربي ..
كنت حسن .. باسمك
والحسن .. بدينك .. بعقلك .. بعلمك .. بحلمك .. بجود ما فضله ربي عليك .. ببرك .. بصبرك .. بشكرك .. بلينك ..

صدق فيك قول الأمير علي " والنفس تعلم إني لا أصادقها ، ولست ارشد إلا حين اعصيها "

أبتاه
أعيش ذكريات عمرها عقود
لو أردت أن أسجلها لاحتجت مثلها سنون
بيد انك اختصرتها بحرفين " حب "
كنت فيهما الأستاذ والمعلم
لخصت مضمونها بكلمات هي :
الحب عطاء بلا مقابل .. ابتغاء مرضاة الباري عز وجل
كنت تكرر القول لي دائما : جاء رجل إلى النبي الأكرم صل الله عليه وآله وسلم فقال يا رسول الله : متى الساعة ؟ قال وماذا أعددت لها قال : لاشيء إلا أني أحب الله ورسوله ، فقال : أنت مع من أحببت ..
وكنت تردد وتقول .. ذاك هو الحب الحقيقي .. ولن يكون حقيقا إلا بالعطاء .. ولن يكون العطاء إلا بفعل ما يحبه الله ورسوله ..

أبي ..
سيطول الفراق..
وستذرف الدموع
لكن الحقيقة الخالدة تقول :
" كل نفس ذائقة الموت "
وامامها لا نملك الا القول :
" إنا لله وإنا إليه راجعون"
وعندها يكون الملاذ هو الدعاء ..
" اللَّهُمَّ اشْكُرْ لَهُمَا تَرْبِيَتِي، وَ أَثِبْهُمَا عَلَى تَكْرِمَتِي، وَ احْفَظْ لَهُمَا مَا حَفِظَاهُ مِنِّي فِي صِغَرِي " .
" اللَّهُمَّ وَ مَا مَسَّهُمَا مِنِّي مِنْ أَذًى، أَوْ خَلَصَ إِلَيْهِمَا عَنِّي مِنْ مَكْرُوهٍ، أَوْ ضَاعَ قِبَلِي لَهُمَا مِنْ حَقٍّ فَاجْعَلْهُ حِطَّةً لِذُنُوبِهِمَا، وَ عُلُوّاً فِي دَرَجَاتِهِمَا، وَ زِيَادَةً فِي حَسَنَاتِهِمَا، يَا مُبَدِّلَ السَّيِّئَاتِ بِأَضْعَافِهَا مِنَ الْحَسَنَاتِ . "
التوقيع :
إِعْجَابُ الْمَرْءِ بِنَفْسِهِ دَلِيلٌ عَلَى ضَعْفِ عَقْلِهِ
ابو لميس
  رد مع اقتباس
قديم 19-01-2005, 11:42 PM   #2
سمـر
" قلب نابض "
 
الصورة الرمزية سمـر
افتراضي

كلمات مبعثرة درر
عقد وفاء
تاج بر
وسام اخلاص
خاتم حب متغلغل في الروح



انعاك لا ما انعاك مايرثي فضاك شهاب
...... ... مثلك وجود بلاحدود ومشرّع بابه
ياسدرة العز ونخيل المجد المرقاب
........ وياشذرة السيف وعمود البيت وأطنابه
صورتك في دمعي تعانق رعشة الأهداب
....... ونبضك بشرياني يشاركني بعنايه
واسمك وسام فوق صدري والفعول كتاب
....... تمر ايام العمر والكل يقرا به



ورب الضحى والليل الأسود الاسجى ماغاب
..... طيفه ولافارق ضمير احد من احبابه
مامات ابوي ومن يظن انه رحل ماصاب
....... الطيب مايفنى ولو حطوه بترابه
( اسير الشوق )


الوالد والاخ والصديق والحبيب محمد رضا
ما اصدق هذه الكلمات الشاردة التي نقشتها
من اجمل ماكتب بمنتديات سمر
حفظك الله
التوقيع :
  رد مع اقتباس
قديم 20-01-2005, 02:52 AM   #3
اصالة
كاتبة سعودية
 
الصورة الرمزية اصالة
افتراضي


استاذي



مشاعر فاضت من قلب ابن بار بوالده بأذن الله تعالى


الاب مهما كبرنا يظل هو السند



حتى لو كبر ووهن عظمة يظل خيمة حنان تظللنا



وبفقده نفقد كل الاشياء الجميلة



استاذي



لاعرف ان اعبر لك جيدا عن مشاعري



وربما زدت حزنك بكلماتي



لذلك سوف اتوقف واعيد قراءة كلماتك الرائعه التى تكتب بمداد الحب والبر0



اللهم ارحم والدك ووالدنا


واجبر اللهم كسركم لفقده



وانزل الله في قلوبكم الصبر والسلوان0
التوقيع :
اللهم برحمتك استغيت وبعفوك ارحمني فأصلح لي شأني كله ولا تكلني الى نفسي طرفة عين

  رد مع اقتباس
قديم 21-01-2005, 11:08 AM   #4
أبوعمــر
السمّار
افتراضي

تتفتـــح ضربـــات الحـــزن والألــم
يتضـــــــــــــــــــــــــــــــــأءل
الفـــرح
يختفـــي وراء جـــدار السعـــادة
مـــات أبــي
فبقيـــت وحــدي هنـــا
أنـا والغبـــار فقـــط والحجــــار
وفي كل إتســـاع للمـــوت أكــــون
أيضــــــــــا
أنـا هنـــــــــــــاك
مـات أبـي
فصارت حيــــاتي مـوت
بليـد
بليـد
بليـد
وقهـــر وإحتـــــــــراق
إننــي أطلــب أن لا أظــل وحيـــداً !..
مـات أبـي
فدخلــت مهرجـــان مـن العــويل
الذي يمــزق المــوت
مـوتـاً
مـوتـاً
مـوتـاً
ويدمـــر ويـدق ويكســر عظــام الصـــدر
مــات أبـي
فمـــــــــــاذا ؟..
لاشـئ ســوى عصــابة مــن
السخـــط المــزمـن
على الحيــــــــــاة
سخـط بغيــض يمـــــــــارس
حريتــــه المطلـقة فـي أكبـر
عملــية سطــو وهمجــية وجنــون
مــات أبـي
فبقـيت الوجــــوه متقمصـــــه الكــــــــــــارثة
كل الكارثـــــــــــــة
مــات أبـي
فجـــاءت وليمــة الحجــارة
فلم نفعــل شـئ ســــــــوى
لملمــة الحجــــــــــارة
حجــــــراً مـن هنـا
وحجــــــــراً آخــــــــــــر مـن هنــــــــــاك
لنضعــه علـى طـبق مـن تــــــــــراب
يمـوت الغالــي
فنحــفر لــه بيدينـا
مواجــع أيامــنا الســـــــــــود
وسنيننـــــــــا ووجــوه حـــزينه
يمــوت الحبيــب
فيصـــرخ مـن بيـن الضــلوع
جرحـــاً غائــراً مطحـــوناً
بموت آخـــــــــــــر
يمــوووووت
فنلـف مع جســــــــده حبــــاً
حبـــاً يـذهــب مــع الجنـــــــــــــــازة
المتهـــــــــاديـة
إلى عيـــون الأرض الحانيــــــــــــــة
التي ترحــب بإحتضــانهــــــــــــا
لتبــــــــــــارك بدفنـــه
المـــــــــوت
المــوت ياسـيـــــدي
المـــــــوت هــذا المتمـــرد المتـــحدي
الـذي يهــوى التـــمزيق الدائـم
المــــــوت
طريــــق مظلــم موغــل بالصــمت
يترقــب خطىً أشــــرعة أحلامنــــا
التي تمــلأ على غــــرةٌ بالحـــزن

كيــف لـي أن أعبــره ؟..
أُغمضـــــ عينــي و .. أتجــرعـه قبـل الصحـو
باليــوم الواحـــد .. عــدة مـــرات

أستـــــاذي
يعصــف المـوت عصفــا عتيـــا
ولا يبقـي ولا يـذر

كــن بخيــر
كـل عــام وأنت بألـف خيــر
  رد مع اقتباس
قديم 21-01-2005, 07:51 PM   #5
عبير حمد
" الريشـه "
 
الصورة الرمزية عبير حمد

الدولة :  على كف غيمة ..ربما !
عبير حمد is on a distinguished road
عبير حمد غير متواجد حالياً
افتراضي

المشاعر هنا صيغت
بحرص يوازي الصدق والصفاء
الذي تضمنته ..


حين يكون الحديث عن سقف عظيم رفيع
سما وعلى ليتسع لقلوب كثر تتظلل تحته
تنعم بدفئة وعنايته
تتنفس الحياة صافية من رئة تحنانه واهتمامه
لابد أن أقف اجلالاً واحتراماً لهذا
التجلي الطاهر..


روح وريحان وجنات نعيم
لقلبه الطاهر
وصبر وثبات وإيمان ناصع لا يليق إلا بك

د / محمد رضا ..

كل ودي..
التوقيع :
تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها


غادرني مع الفجر
وترك
بياضاً طافياً
و ضحكات
تلاها البحر ..!!

~
~


  رد مع اقتباس
قديم 21-01-2005, 09:47 PM   #6
خالد المكرمي
السمّار
افتراضي

رحم الله "حسن" ..


وأبقى لنا ابنه "محمد بن حسن"
.
.


لا أستغرب أن يتبدى البيان منك أخي محمد، وفي مثل هذه الظروف لابد للبيان أن يتفجر من كل جوانب حروفك ..



" اللَّهُمَّ اشْكُرْ لَهُمَا تَرْبِيَتِي، وَ أَثِبْهُمَا عَلَى تَكْرِمَتِي، وَ احْفَظْ لَهُمَا مَا حَفِظَاهُ مِنِّي فِي صِغَرِي " .
" اللَّهُمَّ وَ مَا مَسَّهُمَا مِنِّي مِنْ أَذًى، أَوْ خَلَصَ إِلَيْهِمَا عَنِّي مِنْ مَكْرُوهٍ، أَوْ ضَاعَ قِبَلِي لَهُمَا مِنْ حَقٍّ فَاجْعَلْهُ حِطَّةً لِذُنُوبِهِمَا، وَ عُلُوّاً فِي دَرَجَاتِهِمَا، وَ زِيَادَةً فِي حَسَنَاتِهِمَا، يَا مُبَدِّلَ السَّيِّئَاتِ بِأَضْعَافِهَا مِنَ الْحَسَنَاتِ . "


آمين
التوقيع :
ما ألَذّ الصُدَف حِينَ تَنَام أعيُن الحَاسِدِين
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 8 ( الأعضاء 0 والزوار 8)
 

(عرض الكل الاعضاء الذين شاهدو هذا الموضوع: 3
ثناء البيطار حيدر, يولا كفوري, فتى مكة
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تقرير ميليس حول اغتيال الحريري وكل مايتعلق بالموضوع ومستجداته أبو أحمد رؤى .. ! 12 02-11-2005 02:03 AM
فوزي محسون متعدي وعابر سبيل طارق محسون أعطني الناي , وغنّ 8 30-06-2005 04:19 AM
أغاني وطنيه من الحملة ضد الإرهاب عبدالله طلال مداح أعطني الناي , وغنّ 9 12-02-2005 03:14 AM


الساعة الآن 06:38 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd
كل الحقوق محفوظة